منتديات صيدليات الدكتور جمال فراج

منتدي يختص بالادويه والارشادات الصحيه والنصائح الطبيه والثقافه الاسلاميه والادويه البيطريه وكل مايتعلق بالصيدله والطب
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 تربية القطط

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


المساهمات : 297
تاريخ التسجيل : 06/07/2010

مُساهمةموضوع: تربية القطط   الثلاثاء يوليو 20, 2010 12:06 am


القطط
تعايشت القطط مع الإنسان منذ بداية تأهيلها في عهود المصريين القدامى قبل خمسة آلاف عام مضت، و لقد قدس المصريون القدامى القطط، و استمرت محبة الناس لها إلا أنها في العهود الوسطى ارتبطت بالسحر و الشعوذة لكنها عادت لتكتسب الشعبية مرة ثانية لقدرتها على ملاحقة الجرذان و اصطيادها . ولم تعد اليوم تربية القطط مقتصرة" على قدرتها على صيد الجرذان و إنما أصبحت أيضا" رفيقة" للإنسان تشعره بالسعادة .
• وقبل اقتناء القط يجب الانتباه للنقاط التالية بكل حذر:
1-إن اقتناء قطة يتطلب وقتاً طويلاً لتدريبها و خصوصاً عندما تكون قطة صغيرة.
2-إطعام القطة يجب أن يتم بشكل منتظم و بطعام ذي نوعية جيدة وصحي و سليم.
3-يجب أن يكون للقطة إمكانية للخروج إلى فسحة خارجية أو أن يوضع لها علبة مخصصة ضمن المرحاض .

4-إن المعالجة البيطرية كالتلقيح و التعقيم للوقاية من الإنجاب غير المرغوب فيه يمكن أن تكون مرتفعة الثمن لذلك عند اختيارك قطاً يجب أن تنتبه للنقاط التالية:
-أن تكون العينان لامعتين براقتين و نظيفتين .
-لا يجوز أن تكون هناك ارتشاحات حول الأنف و العينين و الفم .
-يجب أن يكون فروها نظيفاً و لماعاً .
-لا يوجد أي أعراض للإسهال .
• الطعام:
تعتبر القطط من الحيوانات اللاحمة الحقيقية، و يجب أن يعتمد نظامها الغذائي على البروتين عالي التركيز الذي أساسه اللحم لتبقى سليمة" معافاة"، و يمكن أن يُخلط اللحم مع قليل من الحبوب أو النشويات و تُعطى الوجبات مرتين في اليوم للحيوانات البالغة .
أما القطط الصغيرة التي تجاوزت ثمانية أسابيع من عمرها فهي تحتاج من أربع إلى خمس وجبات معتدلة في اليوم و من عمر أربعة أشهر تُخفض الوجبات تدريجياً إلى وجبتين و أي تبديل في الوجبات يجب أن يتم تدريجياً لئلا يقود إلى اضطرابات هضمية .
يجب أن يكون لكل قطة وعاؤها الخاص الذي تتناول منه طعامها كما يجب أن يكون الماء دائماً متوفراً لها .

• الإيواء : تحتاج القطط و خصوصاً الصغيرة منها إلى مكان أمين دافئ بحيث تستطيع الاستلقاء و النوم فيه . ومثال على ذلك علبة كرتونية صغيرة يوضع في داخلها بطانية و يجب أن تغير باستمرار لتجنب غزوها بالطفيليات .
• تدريب القطط على استخدام المرحاض للتخلص من مخلفاتها :
وتعتبر القطط من الحيوانات النظيفة بالفطرة و تحب الخصوصية ، و يمكن أن يتم تدريبها بالتدريج بوضع علبة يفضل أن تكون من البلاستيك مضادة للماء .

وفي البداية تملأ بالتراب الذي يجب أن يغير مرةً يومياً على الأقل ويفضل أن توضع خارج المنزل بحيث تتمكن القطة من الخروج إليها واستخدامها عند الحاجة و إذا كان ذلك متعذراً فتوضع في أماكن خاصة في المنزل و بالطبع فإن القطة تفضل استخدام التربة الطازجة في الأماكن المفتوحة.
- تطمير الجلد :
تحافظ القطط بشكلٍ عام على جلدها بشكلٍ نظيف حيث تقوم بتنظيفه باستمرار والقطط ذات الشعر الطويل تحتاج من وقت لآخر لأن نقوم بتمشيطها مرةً في اليوم على الأقل للوقاية من أن يصيبها الاتساخ و يتم تمشيطها بفرشاة عريضة ناعمة أو بمشطٍ ذي أسنانٍ ناعمة و عريضة .

- التلقيح :
منذ أن يتم فطام القط الصغير من أمه يتطلب تلقيحه ضد الأمراض التالية:
1-التهاب الأمعاء المعدي عند القطط : والذي تتصف أعراضه بالحمى و فقدان الشهية و الإقياء المستمر و قد يسبب الموت بعد ساعاتٍ قليلة .
2-زكام القطط : أعراضه ارتشاحات من العين والأنف مع عطس و سعال و خرير و ارتفاع حرارة و فقدان تام للشهية و قد يكون مميتاً و خصوصاً عند القطط المسنة أو الصغيرة
3- سرطان الدم عند القطط: لا تظهر دائما" الأعراض المرئية وعلى الرغم من ذلك فقد تتراوح هذه الأعراض بين هبوط الجهاز المناعي إلى ظهور واضح لسرطان الدم و المرض معدٍ بشكلٍ كبير و لا يوجد معالجة له .
4- الإصابة بالكلاميديا : و تتصف بإفرازاتٍ مائية أو سميكة من الأعين و الأنف و إصابة الجزء العلوي من الجهاز التنفسي وهو غير مميت غالباً، إلا أنه من الصعب معالجته بنجاح.
5- الكَلَب : و أعراضه أن القطة تصبح عدوانية و يرتشح اللعاب من فمها و تفقد سيطرتها على حركاتها وتصبح غير قادرة على المشي بشكلً مستقيم و يخرج من فمها رغاء و تصبح نظرات أعينها غريبة وحادة و المرض عادة مميت و معدٍ بشكلٍ كبير للإنسان ويجب إبلاغ السلطات المعنية عن أي قطة يُعتقد أنها مكلوبة.
أمراض أخرى يمكن للقطط أن تصاب بها :
1- الخراجات : و هي عبارة عن انتفاخات مؤلمة صلبة مليئة بالصديد تتطور تحت الجلد وتنتج غالباً عن العراك أو الخدش ، امسح المنطقة المصابة بمعقم خفيف و اطلب مشورة الطبيب البيطري إذا استمر الورم .
2 - الإسهال : و قد يكون عرضاً لمرضٍ ما أو ناتج عن غذاء كتناول كميات كبيرة من الحليب و يجب رفع الطعام لمدة أربع و عشرين ساعة مع التأكد أن القطة تتناول ماءً طازجاً بشكلٍ دائم و إذا ما ساءت حالها فيجب طلب مشورة الطبيب البيطري .
3- الطفيليات الخارجية :كالبرغوث و القراد والقمل يمكن أن تكتشف بفحص شعر القطة بشكلٍ منتظم و تعالج بأدوية مختلفة تُطلب من الطبيب البيطري أو من الصيدلية.
4-الطفيليات الداخلية : يجب أن تُعطى القطط بانتظام أدوية مضادة للديدان الشريطية و الديدان الحلقية كل ستة أشهر للوقاية من تطور حالات مرضية جديدة .

• التكاثر :

إذا لم يكن المربي راغباً بحفظ نسل قططه أو أراد أن يتجنب أن تحمل قططه فيمكن أن يقوم بخصي أو تعقيم الذكور و الإناث و هذا العمل يجب أن يتم بمجرد وصول القطط إلى مرحلة البلوغ الجنسي بعمرٍ لا يتجاوز التسعة أشهر و هنا يجب مراجعة الطبيب البيطري بهذا الخصوص .منقول

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://drgamalpharmacy.akbarmontada.com
 
تربية القطط
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات صيدليات الدكتور جمال فراج :: الفئة الأولى :: المنتدى الأول :: منتدي صيدلية الدكتور جمال :: منتدي الادويه البيطريه-
انتقل الى: